Minggu, 08 Maret 2009

حفلة ذكري " مولد النبي صلي الله عليه وسلم " {٣}

بسم الله الرحمن الرحيم . {فائدة} في فتاوي الحافظ السيوطي في باب الوليمة : سئل عن عمل المولد النبوي في شهر ربيع الأول ما حكمه من حيث الشرع وهل هو محمود أو مذموم وهل يثاب فاعله أو لا ؟ قال : والجواب عندي أن أصل عمل المولد الذي هو اجتماع الناس وقراءة ما تيسر من القرآن ورواية الأخبار الواردة في مبدإ أمر النبي صلي الله عليه وآله وسلم وما وقع في مولده من الآيات ثم يمد لهم سماط يأكلونه وينصرفون من غير زيادة علي ذلك من البدع الحسنة التي يثاب عليها صاحبها لما فيه من تعظيم قدر النبي صلي الله عليه وآله وسلم وإظهار الفرح والإستبشار بمولده الشريف . انتهي . ... واستنبط الحافظ ابن حجر تخريج عمل المولد علي أصل ثابت في السنة وهو ما في الصحيحين أن النبي صلي الله عليه وآله وسلم قدم المدينة فوجد اليهود يصومون يوم عاشوراء فسألهم فقالوا هو يوم أغرق الله فيه فرعون ونجي موسي ونحن نصومه شكرا فقال نحن أولي بموسي منكم ، وقد جوزي أبو لهب بتخفيف العذاب عنه يوم الإثنين بسبب إعتاقه ثويبة لما بشرته بولادته صلي الله عليه وآله وسلم وأنه يخرج له من بين أصبعيه ماء يشربه كما أخبر بذلك العباس في منام رأي فيه أبا لهب ، ورحم الله القائل وهو حافظ الشام شمس الدين محمد بن ناصر { إذا كان هذا كافرا جاء ذمه ¤ وتبت يداه في الجحيم مخلدا} { أتي أنه في يوم الإثنين دائما ¤ يخفف عنه للسرور بأحمد} {فما الظن بالعبد الذي كان عمره ¤ بأحمد مسرورا ومات موحدا} . انتهي . من كتاب "إعانة الطالبين" (٣/٣٦٣-٣٦٤) للسيد أبي بكر المشهور بالسيد البكر بن السيد محمد شطا الدمياطي . Posted on monday rabi'ul awwal 12th 1430h by abdullah afif rt 13 rw 07 kauman wiradesa pekalongan jawa tengah INDONESIA

Tidak ada komentar:

Poskan Komentar